تعرف علي فضائل العشر الأوائل من ذي الحجه مع الشيخ عمر عبد الكافي

تعرف علي فضائل العشر الأوائل من ذي الحجه مع الشيخ عمر عبد الكافي

نحن علي مشارف العشر الأيام الأوائل من ذي الحجه حيث تهب علي المسلمين نسمات الخير ونسمات الرحمات ربنا يرزقنا فضلها  وخيرها وعلي مجتمعنا الأسلامي فعلينا ألا نضيع هذه الأيام ونستغلها أفضل أستغلال ليغفر الله لنا ونحصد الحسنات، وفي الفيديو يتحدث الشيخ عمر عبد الكافي علي فضل هذه الأيام وكيف يجب علينا أن نستغلها ولا نترك الأيام ترحل سدي، والعاصي يتوب إلي الله ونتزود منها فخير الذاد التقوي.

فضل العشر أيام الأوائل من ذي الحجه:

  • شهد لها رسول الله صلى الله عليه وسلم، بأنها  من أفضل أيام السنة، قال صلى الله عليه وسلم:” ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام، قالوا يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء”، وذكر أيضاً أن معظم دعوات الأنبياء تحققت في هذه الأيام.

 

  • يتجمع فيها أهمّ العبادات، ولا تجتمع في غيرها، عبادة الصلاة، وعبادة الصوم، عبادة الصدقة، وعبادة الحج.
  • أقسم الله سبحانه وتعالى بها فهذا يدل علي عظم هذه الأيام الفضيله، فقال في كتابه:”وَالْفَجْرِ، وَلَيَالٍ عَشْرٍ”، والليالي العشر أجمع العلماء على أنّها أيام عشر ذي الحجة.

 

  • فيها يوم عرفة، يوم الحج الأكبر، يوم تغفر فيه الذنوب، يوم  تعتق فيه الرقاب من النار، وهو اليوم التاسع من ذي الحجة، من صامه يُكَفر الله له سنة ماضية وسنة قادمة.

 

  • أيام معلومات، شُرع فيها ذكر الله، قال تعالى: “وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ” [الحج:28].

 

  • فيها يوم الذبح، حيث ثبتت فعله في القرآن والسنة، قال تعالى:”فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ”، والنحر” الأضحية” هي إحياء لذكرى إبراهيم عليه السلام حينما هم بقتل ولده كما أمره الله وأفتداه الله بذبح عظيم.

 

نبذة عن الكاتب